باستخدامك موقع شايف نت تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
بالصور: تعرفوا على 6 متاحف غريبة حول العالم
01/05/2021

غالبًا ما يعتقد البعض أن المتاحف تكون محصورة بعرض المقتنيات التاريخية والأعمال الفنية والعلمية فقط. ولكن ما يجهلونه هو أن هناك مجموعة كبيرة من المتاحف حول العالم تتضمن معروضات غريبة بعض الشيء قد لا تخطر في بالهم. تعرّف إلى هذه المجموعة التي تعتبر من أغرب متاحف العالم والتي تستحق الاكتشاف، لما تتضمنه من معروضات مثيرة واستثنائية.

1. متحف Cup Noodles، اليابان: يمكن لزوار هذا المتحف التعرّف الى أحد أكثر الصادرات اليابانية شهرة، النودلز. يعود متحف Cup Noodles الواقع في إيكيدا في اليابان لمؤسسة موموفوكو أندو وهو أول مخترع للمعكرونة سريعة التحضير  في العالم ولذلك لقّب  بـ"سيد نودلز".  يعرض المتحف تاريخ اختراع أول نودلز سريعة التحضير، ويضم أيضًا قاعة يعرض فيها 800 نوع من المعكرونة سريعة التحضير من جميع أنحاء العالم، وقاعة واسعة حيث يمكنك تحضير وتزيين كأس النودلز خاصتك.

2. متحف Bata للأحذية، كندا: ما بدأ  كمجموعة خاصة لسونجا باتا زوجة مالك شركة باتا للأحذية ، تطور اليوم ليصبح متحفًا يُعرف بـ "متحف باتا للأحذية" في تورنتو. تتكون مجموعة المتحف من أكثر من 13000 زوج مختلف من الأحذية، جمّعت على امتداد 4500 عام من التاريخ، ومن مختلف أنحاء العالم. صمّم المبنى ليبدو وكأنه صندوق أحذية مفتوح، وفي داخله، يمكن للزوار مشاهدة صنادل مصرية قديمة، وحذاء إلفيس بريسلي الشهير المصنوع من جلد الغزال الأزرق، وتصميمات أخرى مميزة لمصممين من أكبر الأسماء في عالم تصميم الأحذية اليوم.

3. متحف الفن السيئ، الولايات المتحدة الأميركية: هو المتحف الوحيد في العالم المكرّس لجمع وعرض القطع الفنية السيئة بجميع أشكالها. إذ يعرض المتحف أسوأ قطع فنية أمام الجماهير. يحتوي المتحف على أكثر من 600 قطعة جُمع بعضها من حاويات القمامة، أو جوانب الرصيف. على الرغم من أن شعار المتحف هو "الفن سيئ للغاية لدرجة لا يمكن تجاهله"، إلا أنه توجد معايير صارمة لعرض القطع؛ أبرز هذه المعايير أن يكون العمل الفني سيئاً بما فيه الكفاية، كذلك يجب ألّا تكون اللوحة أو المنحوتة مملة، ويجب أن تحتوي على بعض العناصر الجاذبة.

4. المتحف الوطني لتاريخ الجنازة، الولايات المتحدة الأميركية: يقع المتحف الوطني لتاريخ الجنازة في هيوستن، تكساس. يحتوي هذا المتحف المثير للدهشة على مجموعة من القطع الأثرية، بالإضافة إلى معروضات شهيرة مرتبطة بأقدم العادات الثقافية للإنسان. كما ويسلّط المتحف الضوء على الاحتفالات المحيطة بالجنازات البابوية. وتشمل معروضات المتحف قطعاً تصور عادات وتقنيات الجنازة في مختلف أنحاء العالم.

5. متحف بلاستيناريوم، ألمانيا: يعرض متحف Plastinarium في ألمانيا جثثًا محنطة منزوعة الجلد، بهدف إظهار مدى تعقيد الجسم البشري. وتُعرض في المتحف أيضًا جثث معالجة بمادتي السيليكون المطاطي والراتنج، في عملية ابتكرها عالم التشريح الألماني جونتر فون هاغينز. تبرع أكثر من 18000 شخص بأجسادهم لـ"هاغينز" ليتمكن من إنجاز هذا المتحف العلمي. فيمكن لزوار المتحف التعرّف إلى كيفية قيام العلماء بتشريح الجثث والحفاظ عليها من خلال تقنية تسمى plastination، وكذلك مشاهدة عروض مختلفة للأجسام الخالية من الجلد وأجزاء من الجسم البشري والحيواني.

6. متحف سولاب الدولي للمراحيض، الهند: يعدّ هذا المتحف واحدًا من أغرب المتاحف حول العالم. يوثّق متحف سولاب للمراحيض تطور الصرف الصحي والمراحيض حول العالم من العام 2500 قبل الميلاد حتى يومنا هذا. كان الهدف الأساسي من تأسيس هذا المتحف هو إبراز الحاجة إلى معالجة مشاكل قطاع الصرف الصحي في الدولة. يضم المتحف معروضات من 50 دولة مختلفة، وهي تبرز تطور التكنولوجيا المتعلقة بالمرحاض. كما ويسلّط الضوء على العادات الاجتماعية والتقاليد وآداب المرحاض.