باستخدامك موقع شايف نت تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
تم استخدامه لتقليل الخوف قبل الحرب: حقائق غريبة عن الفلفل الحار
14/01/2022

 تحتفل بعض الشعوب والقبائل اليوم بتحدي تناول الطعام الحار،  في 16 يناير من كل عام، وتعد تايلاند والصين والهند والمالديف وسريلانكا ودول الكاريبي من أشهر الدول التي تستخدم الطعام الحار والفلفل شديد الحرارة في أطباقها اليومية. خلال السطور القادمة مجموعة من المعلومات الغريبة عن الفلفل الحار وكيف تم استخدامه في الحضارات المختلفة وعلى مدار السنوات الماضية.

معلومات غريبة عن الفلفل الحار
-استخدم الساموراي الياباني الفلفل الحار لتقليل الخوف، فحرصوا على تناوله قبل المعارك جعلهم يشعرون بأنهم لا يقهرون.

-استمد اسم الفلفل الحار jalapeño اسمه من Jalapa ، عاصمة ولاية فيراكروز المكسيكية التي تم اكتشافه بها.

-الفلفل الحار يسرع عملية التمثيل الغذائي ويمكن أن يخفف من التهاب المفاصل والصداع.

-تؤمن نساء في بعض الدول بالفلفل الحار كمستحضرات تجميل ويستخدمن كريم جلدي مصنوع من مسحوق الفلفل الحار.

- الفيلة تكره رائحة الفلفل الحار.

أغرب المعلومات عن الفلفل الحار
-الفلفل الحار لا يؤدي إلا إلى تهييج الثدييات كما أنه غير فعال على الطيور والقواقع والبزاقات.

- الفلفل الحار يمكن أن يساعد في وقف النزيف، يمكن رش الفلفل الحار على الإصابة مباشرة أو تخفيفه في الماء ونقعه في ضمادة.

-تشير الأدلة القصصية إلى أن المسحوق يساعد في معادلة ضغط الدم مما يعني أن كمية أقل من الدم ستضخ من الجرح وسوف يتجلط بشكل أسرع، يعتقد البعض أن الفلفل سيخفف الألم - وهو أمر لا تستطيع الضمادات العادية فعله.

-يعمل الفلفل الحار كموسع للأوعية الدموية، ويزيد من تدفق الدم، ويخفض الموانع.

- عندما تم إدخال الفلفل الحار إلى أوروبا، تم زراعته كفضول نباتي في حدائق الأديرة الإسبانية والبرتغالية، جربها الرهبان في المطبخ ووجدوا أن بإمكانهم استخدامها كبديل لحبوب الفلفل الأسود التي كانت في ذلك الوقت باهظة الثمن لدرجة أنها كانت تستخدم كعملة قانونية.

الفلفل الحار
تتسبب مادة "الكابسيسين" التي تتواجد في الفلفل باللذعة التي يمكن الشعور بها عند أكل الفلفل، وكلما زاد تركيز هذه المادة سوف تزيد قوة الحرارة للفلفل لتصبح ذات مذاق عنيف، ويتم تحديد درجة حرارة الفلفل من خلال قياس نسبة تركيز هذه المادة في حبة الفلفل.